الخميس، 7 يوليو، 2011

وهل هذا كل ما يستحقه الأبطال ؟

رغم اعترافنا بأن ماقام به الرئيس ولد عبد العزيز ووزارة الدفاع الوطني من إطلاق اسم الشهيد محمد ولد أحمد محم على الدفعة 28 من الجيش الوطني يعد عملا مهما ومن شأنه أن يخلد ذكرى أبطال المقاومة الوطنية الحديثة
إلا أننا لا تعتبره كافيا مالم يشفع بخطوات ثابتة تحفظ للشهيد كرامته في بيته وأسرته
فمجرد احتضان أطفال لايخفف قطعا وطأة فقد الوالد الشاب الذي سقط في ساحة الشرف مقبلا غير مدبر
مدافعا عن وطنه ودينه وكرامة أمته
فهذه الخطوة تظل دون مستوى وتطلعات أسر الشهداء مادامت عابرة ومجردة هكذا
أما حين تتحمل الدولة كامل مسؤوليتها في الموضوع فتتولى الاحتضان الدائم والمستمر لأبناء الشهيد بل والشهداء كلهم
فإنها سوف تكون قد قامت ببعض التزاماتها الأخلاقية تجاه أبناء وأسر شهدائها
رحم الله الشهيد محمد ولد آبه وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنة وأخلفه في ذريته وأسرته بخير .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوظة لمدونة عالم الإحتراف ©2013-2014 | إتصل بنا | سياسة الخصوصية