السبت، 23 نوفمبر، 2013

القافلة تقاطع على طريقتها


انطلقت صباح اليوم بمركز القدية الإداري كما في عموم التراب الوطني عملية التصويت في الانتخابات المحلية والتشريعية وحسب مراسل (مدونة شباب القدية) الذي قام بجولة في مكاتب التصويت بالقرية فإن الإقبال يتراوح ما بين الكثيف والمتوسط 
وكانت الغرفة الغدارية بالمحكمة العليا قد منعت لائحة (القافلة) من المشاركة في الانتخابات وهو ما ولد ردودا متابينة داخل قادتها حيث دعم بعضهم مرشح حزب الاتحاد من اجل الجمهورية ودعم البعض الىخر مرشح التحالف الشعبي التقدمي فيما فضل بعضهم أن يقاطع لكن على طريقته لا على طريقة المنسقية 
حيث أصدر الناشط سيدي اجو بيانا جاء فيه : 
بعد تقييمنا للخريطة السياسية الحالية و دراسة متأنية للموقف السياسي الذي سنتبنى، بعد منعنا من المشاركة في الاستحقاقات الجارية، بالمؤامرة لا بالقانون، فقد قررنا ما يلي: نعلن تمسكنا و حرصنا على تطبيق مشروع رئيس الجمهورية الانتخابي، و لكننالن نشارك في المؤامرة التي يقوم بها وزير العدل ومرشح حزب الوئام وضحية فيها مرشح الحزب الحاكم و نقاطع الانتخابات على طريقتنا، لا على طريقة المنسقية حتى لا يكون هناك لبس. نقاطع لأننا غير مقتنعين بالمترشحين الحاليين و نراهم غير قادرين و لا مؤهلين لتطبيق البرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية . و نلفت الانتباه إلى أن ميعادنا قريب في الاستحقاقات الرئاسية لسنة2014 ، و سنبرهن لمؤيدينا و خصومنا أننا باقون في الساحة السياسية و بأن مشروعنا غير قابل للاندثار لأنه مشروع حقيقي لا مشروع انتخابي تنتهي صلاحيته بانتهاء الحملة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوظة لمدونة عالم الإحتراف ©2013-2014 | إتصل بنا | سياسة الخصوصية