السبت، 7 يونيو، 2014

خلافات .. وراء تأجيل انطلاق الحملة بالقدية


لا تزال حملة المرشح للرئاسة محمد ولد عبد العزيز معلقة في القدية بانتظار تسوية بعض النقاط الخلافية
وكانت الأطراف الثلاثة المكونة للمشهد السياسي الداعم للمرشح قد اتفقت في انواكشوط على تشكيل لجنة لإدارة الحملة من تسعة أشخاص  بيد أن نقاطا خلافية لا تزال عالقة وهو ما أجل انطلاق الحملة بالقدية وزيارة منسق الحملة بالمقاطعة
وأفادت مصادر بالقدية أن لقاء تم بين مكونين اثنين هما : (القافلة ، والكوة) في غياب الطرف الثالث والجديد على المشهد ممثلا في جماعة الداه
وإن حصل اتفاق على اجتماع ثلاثي يعقد بالقدية غدا (08\06\2014)الساعة التاسعة صباحا
إلى ذلك تسربت أسماء ممثلي الكوة  والقافلة في اللجنة وهم السادة : باب ولد الحسن ، السالم بن محفوظ ، أحمد فال ولد سيدي محمد ، عن الكوة ، وإسلم ولد صدف ، والحسن ولد إسلم ، محمد المختار ولد دد الملقب : ابو.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوظة لمدونة عالم الإحتراف ©2013-2014 | إتصل بنا | سياسة الخصوصية